Follow @twitterapi
تناقضات علي الحجري وطعنه في رجال الربيع بن حبيب

الموضوع : تناقضات علي الحجري وطعنه في رجال الربيع بن حبيب

القسم : مسند الربيع بن حبيب |   الزوار  : 11108

 

الحمد لله رب العالمين اللهم صل على محمد وأزواجه وذريته كما صليت على آل إبراهيم وبارك على محمد وأزواجه وذريته كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد ، فهذه أحد سلسلة الردود على المدعو علي الحجري صاحب كتاب (الميزان القسط) الذي حشاه صاحبه بالكذب، والتحريف ، والمتناقضات ، وقد قمت ببيان كثير من الكذب والتحريف ، و سوف أقوم ببيان بعض تناقضات هذا الرجل مع أهل نحلته ، حيث قام هذا الرجل بالطعن في مجموعة من رجال الحديث الذين أخرج لهم أهل السنن ، وأخرج لهم الربيع بن حبيب في كتابه (الجامع الصحيح) والذي قال عنه العالم الإباضي السالمي مصحح المسند كما في (ص19) : "اعلم أن هذا المسند الشريف أصح كتب الحديث رواية وأعلاها سندا وجميع رجاله مشهورون بالعلم والورع والضبط والأمانة والعدل والصيانة كلهم أئمة في الدين وقادة للمهتدين ، هذا حكم المتصل من أخباره ، وأما المنقطع بإرسال أو بلاغفانه في حكم الصحيح لتثبت راويه ولأنه قد ثبت وصله من طرق أخر لها حكم الصحة فجميعما تضمنه الكتاب صحيح باتفاق أهل الدعوة وهو أصح كتاب من بعد القرآن العزيز ، ويليهفي الرتبة الصحاح من كتب الحديث"

وقال أيضا في نفس الصفحة : " اعلم أن مرتبالكتاب وهو أبو يعقوب يوسف بن إبراهيم ابن مياد الوارجلاني قد ضم إلى المسند آثارااحتج بها الربيع على مخالفيه في مسائل الاعتقاد وغيرها وهي أحاديث صحاح يعترف الخصم بصحتها"

وهذا هو الذي يسير عليه الإباضية من أن كل ما ورد في المسند صحيح ، ولم يتعقب أحد من الإباضية السالمي بل ما رأينا أحدا من الإباضية تجرأ على تضعيف هذه الروايات التي وردت في المسند ، ولكن جرأة الحجري على السنن جعلته يتناقض مع نفسه ، ومع مذهبه ، وقد صدق الإمام أحمد عندما قال " الذين عقدوا ألوية البدعة وأطلقوا عقال الفتنة فهم مختلفون في الكتاب مخالفون للكتاب مجمعون على مفارقة الكتاب "
(الرد على الزنادقة والجهمية ج1/ص6).

وحتى لا نطيل سوف نقوم بعرض الرجال الذين طعن فيهم الحجري وقد أحتج بهم الربيع في مسنده

قال الحجري في الميزان القسط (ص 136) : "فمنهج الأمة في الدراسة والنقد يرد رواية رؤية الله سبحانه وتعالى التي رفعها حماد بن سلمة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وبهذا فلا يصح اعتمادها والاحتجاج بها ولو ارتفعت أقدار الذين سطروها في كتبهم"

 قد أخُرج لحماد بن سلمة في الجامع الصحيح وفي الموضع الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة وقد جاءت الرواية لحماد في مسند الربيع (ص310 )"وأخبرنا أبو ربيعة بن زيد بن عوف العامري البصري قال أخبرنا حماد بن سلمة عن ثابت البناني عن أبي عثمان النهدي"

قال الحجري في الميزان القسط(ص152) : " من حكم علماء الجرح على روايات أبان بن أبي عياش وأبي بكر الهذلي يظهر بطلان هاتين الروايتين المنسوبتين إلى الصحابي أبي موسى الأشعري"
و قد أخرج الربيع بن حبيب لأبان بن أبي عياش كما سيأتي ، ولأبي بكر الهذلي وفي الموضع الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة (ص316) : " قال الربيع وأخبرنا محمد بن علي الكوفي عن أبي بكر الهذلي عن سعيد بن جبير"

قال الحجري في الميزان(ص151) : "..وهذه الرواية ضعيفة لورودها عن من قبل أبان بن أبي عياش.."
وقد أخرج الربيع لأبان بن أبي عياش وفي الموضع الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة (ص313) : "قال الربيع وبلغنا عن أبان بن عياش عن أنس بن مالك"

قال في الميزان القسط(ص145) وكذلك بسبب عنعنة أبي إسحاق السبيعي الكوفي الـ"مكثر من التدليس" وهو يعد من أفراد المرتبة الثالثة من المدلسين وقد ذكر ابن حجر حكم عنعنة المدلس منأفراد هذه المرتبة بقوله: " الثالثة : من أكثر من التدليس فلم يحتج الأئمة منأحاديثهم إلا بما صرحوا فيه بالسماع ومنهم من رد حديثهم مطلقاً "
وقد أخرج الربيع لأبي إسحاق السبيعي بالعنعنة وفي الموضع الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة (ص323) : " قال وأخبرنا أبو نعيم عن العباس عن أبي اسحق عن سعيد بن جبير"

قال الحجري في الميزان القسط(ص71) "ورواية من طريق مجالد بن سعيد بن عمير الضعيف" وقال في الحاشية رقم 168 "مجالد بن سعيد بن عمير " ليس بالقوي وقد تغير في آخر عمره".
وقد أخرج الربيع لمجالد بن سعيد وفي الموضع الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة (ص313) : قال وأخبرنا سفيان بن عيينة عن مجالد بن سعيد عن الشعبي عن جابر بن عبدالله"

قال الحجري في الميزان (ص137) : "فبسبب ضعف محمد بن حميد الرازي وإبراهيم بن المختار، وبسبب تغير حفظ عطاء بن السائب يُحكم على هذه الرواية المنسوبة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم بالضعف، ويتبين كذلك بطلان ما نسب إلى الصحابي كعب بن عجرة رضي الله عنه"
وقد أخرج الربيع بن حبيب في مسنده لعطاء بن السائب (ص283) : " الربيع عن يحيى بن كثير عن عطاء بن السائب"

قال الحجري في الميزان القسط (ص204) "هذه الرواية المنسوبة إلى ابن عباس لا تثبت عنه ولا يصح نسبتها إليه أبداً وذلك بسبب عنعنة قتادة بن دعامة المدلس الذي لا تقبل روايته إذا لم يصرح فيها بالسماع عن شيخه، وقد عنعن قتادة في هذه الرواية عن عكرمة. "
قلت : قد أخرج لقتادة بن دعامة بالعنعنة عن عكرمة في المسند في الجزء الأول والجزء الثالث الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة الأولى في (ص28) : " قال الربيع عن يحيى بن كثير عن شعيب عن قتادة عن عكرمة عن ابن عباس"

والثانية في (ص355) : "وعن الإمام عن محمد بن الحسن عن هشام بن عبدالله الدستوائي عن قتادة عن أنس بن مالك"

قال الحجري في الميزان القسط (ص176) : "ومن كل ما سبق ذكره يتبين ضعف الرواية المنسوبة إلى الصحابي الجليل عدي بن حاتم وذلك بسبب مخالفتها لآية من كتاب الله تعالى، وبسبب وجود عنعنة الأعمش المدلس في سندها. والحمد لله رب العالمين"

قلت : قد أخرج للأعمش بالعنعة في المسند وفي الموضع الذي أحتج به الربيع بن حبيب على مخالفيه في العقيدة في ثلاث وايات الأولى : (ص313) : " قال وحدثنا الأعمش عن أبي وائل عن ابن مسعود"

الثانية : (ص323) : " وقال سفيان بن عيينة عن الأعمش عن أبي راشد ن"

الثالثة (ص348) : " الربيع عن الأعمش عن سالم بن صفوان عن جويشة بن الحر عن أبي ذر"

 

التعليقات


الأربعاء /14/ 6/ 1429 هـ أبو فهد  الاسم

السلام عليكم
هذا والله من أوضح الأدلة على تنناقضات أهل اللبع واستملتهم في اللذب عن بدعههم لأجل الرجال والأهواء والتععصب ، ووالله المستعان


الأربعاء /29/ 3/ 1430 هـ أبو المجد  الاسم

ياأخي وفقك الله أغلب الذين ذكرتهم والذي " طعن " فيهم الحجري هي من زيادات المسند التي أضافها الوارجلاني " ت 570 هـ " وليست من أصل المسند ، فلينتبه إلى ذلك ، ووفق الله الجميع لما فيه الخير .


الأربعاء /29/ 3/ 1430 هـ أبو عبد الله  الاسم

الأخ المجد هذه محاولة لذر الرماد في العيون!

1- قتادة بن دعامة أخرج له الربيع في اصل المسند.

2- كل من ذكر أحتج بهم الربيع في العقائد ، هل تعلم ما معنى العقائد؟
ثم أن السالمي في مقدمة المسند قال عن هؤلاء الرجال : اعلم أن مرت ئب الكتاب وهو أبو يعقوب يوسف بن إبراهيم ابن مياد الوارجلاني قد ضم إلى المسند آثارااحتج بها الربيع على مخالفيه في مسائل الاعتقاد وغيرها وهي أحاديث صحاح يعترف الخصم بصحتها"

فلا أدري هل هؤلاء ثقات عندما يحتج بهم الربيع في العقائد وضعفاء عندما يحتج بهم أصحاب السنن في العقائد!!!
هذا ميزان المطففين!

 
 

 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لشبكة ( من هم الإباضية )