Follow @twitterapi
رد الإباضي أحاديث الرؤية بأنها لا تصدر إلا عن مبرسم مغلوب على عقله

الموضوع : رد الإباضي أحاديث الرؤية بأنها لا تصدر إلا عن مبرسم مغلوب على عقله

القسم : جحد الإباضية لصحيح السنة النبوية |   الزوار  : 3984

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

أما بعد :

فيواصل الإباضية سوء أدبهم مع أنبياء الله ورسله ، كما سبق من قول عالمهم ناصر بن أبي نبهان في الرؤية :

( وهذا عندنا من أعظم الكفر بالله الرحمن ،

وعلى النبي من أعظم البهتان ،

((((((( ولو قال كذلك من الأنبياء : لشهدنا أنه قد كفر بالله المنان )))))))))

وصار ملعونا من إخوان الشيطان ولكن – حاشا أنبياء الله – أن يضلوا
وقد قال تعالى :
" اللّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ")


فهم يشهدون بالكفر على أنبياء الله ورسله (((( لو )))))) قالوا بأن الله يرى في الآخرة !!

ومعلوم أن نصوص الوحي متواترة في إثبات رؤية الله في الآخرة . ولا ينكر ذلك إلا كافر .


وهذا عالم آخر من علمائهم يقول :

( ومن العجب كيف يكون لنبي أو رسول بلغ عن ربه أنه لا تدركه الأبصار ،
ثم يقول : أنا أدركته ببصري ، ورأيته بعين رأسي !!!!!!!

((((((( وهل يفعل هذا إلا مبرسم غلب على عقله))))))))

ومن الواجب تنزيه النبي صلى الله عليه وسلم عن مثله . )


فهو يتعجب من أن يقول النبي صلى الله عليه وسلم أن الله يرى بالعين ويرد تلك الأحاديث

ويجزم بأن النبي الذي بلغ عن الله أنه لا تدركه الأبصار إن قال أنه يرى الله فهو لا يقول ذلك إلا وهو مبرسم مغلوب على عقله !!!!!!!!!

هكذا (((( مبرسم مغلوب على عقله )))))

ثم يتدراك ضلاله وزندقته بقوله بعد ذلك الكفر العظيم والإثم المبين والسب الفظيع :
(ومن الواجب تنزيه النبي صلى الله عليه وسلم عن مثله )

فانظر إلى سلاطة لسانه هذه كيف عقب عليها بوجوب التنزيه وهو من أبعد لسان عن تنزيه النبي صلى الله عليه وسلم من سوء أدبه وخارجيته :

(((( مبرسم مغلوب على عقله )))))


لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .


وانظر أخي المؤمن المتبع للنبي الكريم صلى الله عليه وسلم ، المعظم له ،
المحب له محبة تفوق محبته نفسه وأهله وماله وولده والناس أجمعين :
إلى هذا الضلال والكفر الذي لا يقبله أحد من المسلمين .
وإلى هذا الإلحاد في رد أقواله صلى الله عليه وسلم بالسب والشتم والكذب والمين .


ففي كتاب ( تمهيد قواعد الإيمان وتقييد شوارد مسائل الأحكام والأديان : 1 / 184)
من جوابات الشيخ العالم العلامة أبي محمد سعيد بن خلفان بن أحمد الخليلي ،
وهو من مطبوعات وزارة التراث القومي والثقافة بسلطنة عمان في 1407هــ - 1986م .

جاء فيه ( 1/184 ) عند رده على من قال برؤية الله في الآخرة
كما جاء في الأخبار لمتواترة عن النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه :

" وأما قوله : وأيضا فاختلاف أكابر هذه الأمة وأحبارهم وهم الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين ،
وكذلك كترجمان القرآن وبنت الصديق رضي الله عنها ،
في أن النبي صلى الله عليه وسلم هل رأي ربه ليلة المعراج أم لا ؟
فبعضهم قال : رآه ، وبعض قال : لم يره = دليل الإمكان . انتهى ؟

ولا بأس أن يقال :
قد تنازعت الأمة واختلف العلماء في نفس هذا الاختلاف بين الصحابة في مسألة هذه الرؤية ،
فأنكر المحققون ، وأنكره الجهابذة ، ولم يثبته السلف الذين هم الحجة
وإن أثبتته الأشاعرة منفردين برؤيته دون سائر الفرق ،
فلا حجة لمختلف فيه ، ولا برهان لمتنازع في أصله ،
اللهم إلا أن يكون الخلاف لفظيا فلا يعبأ به ، وإلا فكتاب الله شاهد على بطله وكفى .


ومن العجب كيف يكون لنبي أو رسول بلغ عن ربه أنه لا تدركه الأبصار ، ثم يقول :

أنا أدركته ببصري ، ورأيته بعين رأسي !!!!!!!

((((((( وهل يفعل هذا إلا مبرسم غلب على عقله ))))))))

ومن الواجب تنزيه النبي صلى الله عليه وسلم عن مثله .



وأما قوله : وأيضا فكما أنه سبحانه وتعالى مخالف لمخلوقاته في جميع صفاته ، ... "
الخ .


فانظر كيف يعقبون على كفرهم وضلالهم بدعوى التنزيه !!!

حقا إنهم أحفاد من قال للنبي صلى الله عليه وسلم : ( إعدل يا محمد فإن هذه قسمة ما أريد بها وجه الله ) !!!!!!!!!

ذرية بعضها من بعض

تشابهت قلوبهم

قل كل يعمل على شاكلته


 

التعليقات

 
 

 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لشبكة ( من هم الإباضية )