Follow @twitterapi
وسقط قناع الخليلي (( تناقضات صارخة وغرائب فاضحة ))( 1) !!!

الموضوع : وسقط قناع الخليلي (( تناقضات صارخة وغرائب فاضحة ))( 1) !!!

القسم : الرد على الخليلي مفتي الإباضية |   الزوار  : 9080

 

الكاتب / الأخ عبد الله

أحبتي الكرام ..

هذه نقول يسيرة جداًً استخرجتها لكم من مؤلفات شيخ النحلة الإباضية الخارجية أحمد بن حمد الخليلي الذي ما فتىء يرمي أهل السنة والجماعة في كل ما يكتب بقوله ( الحشوية ) ونحن نعامله بالمثل حينما نذكره بأسلافه الخوارج .. !

وأصدقكم القول أنني لم أجد من طوائف أهل الأرض جميعهم من هو أشد وأنكى حيرة واضطراباً وتخبطاً من هؤلاء الإباضية وعلى رأسهم شيخهم الخليلي وتابعه التالف القنوبي .. !

يتلاعب بهما الهوى أيما تلاعب ! يؤمنان ببعض الكتاب تارة ويكفران به تارة أخرى ! يحملان في قلبيهما غلاً أسوداً وكرهاً عجيباً وتكفيراً مبطناً وصريحاً لأئمة السنة .. ومن ثم تراهما يعضدان بحوثهم وأقوالهم وفتاواهم من صلب من سطرته أنامل هؤلاء الأئمة الأجلاء في أسفارهم الثمينة والقيمة .. !

فأي تناقض هذا .. ! ... وأي تخبط .. !

فنبدأ اليوم مع كبيرهم الخليلي ونستعرض الأمثلة الصريحة والشواهد البينة على صدق ما نقول من كتابيه السقيمين ( الحق الدامغ – وسقط القناع ) ليقف الجميع على حقيقة المعتقد الفاسد والمنهج الكاسد للمتناقض الأكبر أحمد الخليلي !

******************************

التناقض الأول ..

في كتابه وسقط القناع شن الخليلي هجوماً شرساً وحملة شعواء بحق الشيخ عبد الرحيم الطحان حفظه الله بعدما فضح الخليلي وبين للناس عوار مذهبه وعقيدته الفاسدة في محاضرته القيمة ( رؤية المؤمنين لربهم في جنات النعيم ) والمفرغة في ثلاثة أشرطة هزت عرش الإباضية وأقضت مضجعهم فهرولوا نحو شيخهم الأكبر ليمتص شأفة غضبهم ويشفي غليل صدورهم مما ألم بهم من إظهار الحق المبين .. !

فما كان منه إلا نزل بالسباب والشتائم على شيخنا الطحان وألحق معه كل من الأئمة الكبار أمثال ابن تيمية وابن القيم ومحمد بن عبد الوهاب والألباني وغيرهم من أئمة السنة الكرام .. !

وجاءت ردوده الهزيلة كذلك ملئا بالغرائب والأعاجيب والمتناقضات المضحكة .. !

منها ..

قال الخليلي (( وتخبط الطحان أيما تخبط عندما زعم بأن الحق تبارك وتعالى تجلى للجبل تجلياً ظاهراً بذاته وأن الجبل رآه، سبحان الله من أين لك ذلك؟!.

إن الله سبحانه وتعالى تجلى للجبل بكبريائه وعظمته وجلاله فلذلك اندك الجبل .. )) اهـ !!!

المناقشة ..

حسناً يا شيخ أحمد ..... تقول مخاطباً الشيخ الطحان (( من أين لك ذلك )) ؟!

ونحن بدورنا كذلك نسألك : من أين لك أن الله سبحانه وتعالى تجلى بكبريائه وعظمته وجلاله للجبل .. ؟!!

طبعاً ليس لك على كلامك من دليل سوى ما يمليه عليك عقلك القاصر الذي تعتبره الأساس الأول لمعرفة الله وصفاته .. !

أما شيخنا الطحان فحجته كتاب الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم ..
فمن كتاب الله قوله تعالى (( فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا )) ..

ويعضده ما أخرج أحمد وعبد بن حميد والترمذي وصححه وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم وابن عدي في الكامل وأبو الشيخ والحاكم وصححه وابن مردويه والبيهقي في كتاب الرؤية من طرق عن أنس بن مالك‏.‏ أن النبي صلى الله عليه وسلم قرأ هذه الآية ‏{‏فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا‏}‏ قال ‏"‏هكذا، وأشار بإصبعيه ووضع طرف إبهامه على أنملة الخنصر‏.‏ وفي لفظ‏:‏ على المفصل الأعلى من الخنصر، فساخ الجبل ‏{‏وخر موسى صعقا‏}‏ وفي لفظ‏:‏ فساخ الجبل في الأرض فهو يهوي فيها إلى يوم القيامة‏"‏‏.‏

وأخرج ابن أبي حاتم وأبو الشيخ عن مجاهد في قوله ‏{‏فلما تجلى ربه للجبل‏}‏ قال‏:‏ كشف بعض الحجب‏.‏

نعم إن عقيدة كل مؤمن أن رب العزة تبارك وتعالى تجلى بذاته للجبل بنص الكتاب والسنة ..
لقد رأى الجبل من نور ربه بمقدار ما بينه لنا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ..

شئت ذلك أم أبيت .. !

والآن أتحفنا أنت بحجتك على ما تقول .. !

من أين لك أن الله عز وجل لم يتجلى حقيقة للجبل وأنه تجلى له بكبريائه وعظمته وجلاله ؟!!

***************************

التناقض الثاني .. وهو تناقض صارخ وفاضح ..

يقول الخليلي في كتابه ( وسقط القناع ) .. (( .. ومن عجيب ما جاء به الطحان أنه قاس الرؤية على التكليم، ونحن نقول: يا طحان، متى علمت أن القياس جائز في أمور العقيدة، فيا ويحكم تبنون عقائدكم على القياس، والقياس ناتج عن فهم المخلوق القاصر المحدود .. )) !!!

المناقشة ......... (( ويحكم تبنون عقائدكم على القياس )) !!!

أولاً : عقيدتنا في رؤية الله عز وجل في جنات النعيم مبنية على آيات محكمات من كتاب الله وأحاديث صحيحة ومتواترة من سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم أنت أكثر الناس علماً بها وأكثرهم رداً وتكبراً واعتراضاً عليها .. !

ثانياً : من يبني عقائده على القياس والعقل والأوهام ليس سوى أنتم يا عباد العقول .. !

ألست أنت القائل يوماً (( كل ما لا يقبله العقل لا نسلم به )) !!!!!

فهل يقبل العقل وجود مخلوقات غيبية كالملائكة والجن .. ؟!

أولست أنت من يقيس صفات الله عز وجل بخلقه ومن ثم يلجأ إلى التحريف والتعطيل بحجة التنزيه .. ؟!
أولست أنت من يقيس أحوال الدنيا وقوانينها ونواميسها بأحوال الآخرة وقوانينها الغيبية .. ؟!!

أولست أنت من قاس رؤية العباد في الدنيا لبعضهم البعض برؤيتهم للخالق يوم القيامة من خلال هذه القياسات المضحكة التي أوردتها في كتابك ( الحق الدامغ )
حيث قلت ..

والرؤية البصرية المعهودة هي انطباع صورة المرئي في حدقة الرائي بقوة الذبذبات الضوئية الملتقطة للصور .. ولها شروط ..

أولها : سلامة الحاسة
ثانيها : أن يكـون المرئي جائز الرؤية فيخرج بذلك ما كان ممتنعها كالروح والعقل والروائح والأصوات
ثالثها : مقابلته للباصرة في جهة من الجهات أو انعكاس صورته في شيء مقابل للرائي ، وتدخل في ذلك الصور المرئية في المرايا أو الشاشات
رابعها : أن لا يكون دقيقا جدا كالميكروبات التي تعجز الأبصار عن التقاط صورها وإدراك حقيقتها ، وذلك يختلف باختلاف حالة البصر قوةً وضعفاً
خامسها : أن لا يكون في منتهى اللطافة كالنسيم
سادسها : أن لا يكون قريبا جداً فان الالتصاق بالأبصار يحجبها عن الرؤية ، ولذلك تحجب الأجفان الأحداق عن رؤيتها
سابعها : عدم غاية البعد ، فإن البعيد جدا يضعف البصر عن رؤيته ، ولذلك تخفى عن أبصارنا الأجرام السماوية الضخمة لإيغالها في البعد . وتختلف الحالة في هذا الشرط باختلاف الأبصار قوة وضعفا واختلاف المبصرات صغرا وكبرا
ثامنها : عدم الحجاب الحائل وهو الجسم الكثيف أو ما في حكمه كالضباب المتراكم
تاسعها : أن يكون مضيئا بنفسه أو واقعا عليه ضوء غيره ... !

من أين لك بهذه الشروط .... ؟!

وما أدراك أن هذه هي شروط الرؤية في اليوم الآخر الغيبي الحقائق والأمور .. ؟!

أليس هذا قياساً باطلاً تعتمده جنابك وتأصله وتأخذ به في أمور العقيدة .. ؟!

إنه التناقض والتخبط .. !

***************************

التناقض الثالث ..

يقول الخليلي في كتابه ( وسقط القناع ) .. (( .. ثم نجد أن الطحان تعرض لاستدلالنا بحديث: ((من قتل نفسه بحديدة فحديدته بيده يتوجأ بها في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً.... إلخ)) وقال: (إن الوعيد الذي في هذا الحديث إنما هو في المستحل) سبحانك اللهم هذا بهتان عظيم.

من أين جئت يا طحان بذلك؟!. ........ !!!!!

النبي صلى الله عليه وسلم يذكر الوعيد فيمن يفعل هذا الأمر، وأنت تقول بأن هذا الوعيد ليس على فعل هذا الأمر وإنما هو على استحلاله.

من أين لك ذلك؟!

هل قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم، أم جئت به من تلقاء نفسك اتباعاً لهواك ورداً لأقوال رسول الله صلى الله عليه وسلم بما استقرت عليه نفسك واطمأن إليه قلبك .. )) اهـ !!!

المناقشة ..

أورد الخليلي في نفس الكتاب اعتراضه على الحديث الصحيح الذي جاء فيه (( وأسألك لذة النظر إلى وجهك الكريم )) وهذا الحديث كما يعلم الجميع صريح في إثبات الرؤية .... ولكن الخليلي بشذوذه المعهود أبى إلا أن يحجب حقيقته الواضحة وضوح الشمس في رابعة النهار بتأويله الباطل وعقله العاطل .... حيث قال ..

(( .. نحن نرجح أن لذة النظر إلى وجه الله تعالى إنما هي الاعتماد على الله رجاء فضله سبحانه وتعالى، بحيث نرجو استمرار فضله، ومزيد نواله، وامتداد عطائه ، هذا الذي يجب أن يحمل الحديث عليه -إن قيل بصحته- حتى لا يكون هنالك تعارض بينه وبين الأدلة القطعية التي تدل على استحالة رؤية الله سبحانه وتعالى .. )) اهـ !!!

ونحن بدورنا نسألك يا خليلي ..

من أين لك أن لذة النظر إلى وجه الله تعالى إنما هو الاعتماد على الله رجاء فضله سبحانه .. ؟!!
النبي صلى الله عليه وسلم يذكر حقيقة النظر إلى وجه الله تعالى في هذا الحديث الصحيح وأنت تقول بأن هذا ليس فيه حقيقة النظر وإنما هو الاعتماد على الله .. !!!!

من أين لك ذلك؟!

هل قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم، أم جئت به من تلقاء نفسك اتباعاً لهواك ورداً لأقوال رسول الله صلى الله عليه وسلم بما استقرت عليه نفسك واطمأن إليه قلبك .. !!!!!!

سبحان الله ......... !

قمة التناقض والتخبط .. !

****************************

وإلى مزيد من تناقضات وغرائب شيخ الإباضية ........ انتظرونا ..

 

التعليقات


الأربعاء /04/ 8/ 1429 هـ اباضي  الاسم

يا صاحب الموضوع كذبت وأفتريت الكذب ..كلامك كله ضلال ومحاسب عليه يوم القيامه


الأربعاء /04/ 8/ 1429 هـ أبو عبد الله  الاسم

طيب ممكن تذكر لنا بارك الله فيك ما هو الكذب في موضوع الأخ؟

ثم ان الحساب للجميع حتى الخليلي محاسب على طعنه في السنة وفي أهل الاسلام


الجمعة /08/ 12/ 1432 هـ اللهم ثبتنا على الحق  الاسم

اللهم ثبتنا على الحق ...

 
 

 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لشبكة ( من هم الإباضية )